2
اكتوبر
2018
عناصرها من الصحفيين وخبراء الحاسوب.. داعش يشكل قوة ضاربة في انحاء العراق
نشر منذ 3 شهر - عدد المشاهدات : 97

وكالة على مدار الساعة - متابعة 

كشفت وثيقة سرية من وزارة الداخلية، عن تشكيل داعش قوة ضاربة تتكون من صحفيين وخبراء حاسوب، في جميع انحاء العراق، الهدف منها ضرب ضباط في القوات الامنية العراقية وجمع معلومات عنهم.
وجاء في الوثيقة، وحصلت "الغد برس" على نسخة منها، "رسالة وكالة الوزارة لشؤون الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية س ف 87150، في 4/9/ 2018، المعطوفة على رسالة هيئة التنسيق الاستخباري – خلية الاستخبارات الوطنية السرية والفورية، 8132، في 3/9/2018".

واضافت انه "وردت معلومات تفيد قيام عصابات داعش الارهابية بتشكيل تنظيم ارهابي كقوة ضاربة في جميع انحاء العراق بعيداً عن عمل الولايات الارهابية ولا يتقاطع مع عملها".

واوضحت ان "عمل هذا التنظيم في البداية أمني استخباري، حيث قامت عناصر داعش بتكليف عناصر غير مشبوهة وغير معتقلة سابقاً ولديهم مجال في خبرات الحاسوب او محررين او صحفيين بالانضمام الى هذا التنظيم".

واشارت الى ان "نية التنظيم المذكور اعلاه استهداف الضباط من جميع الوكالات الامنية من رتبة (مقدم) فما فوق وجمع المعلومات عنهم".

المصدر : الغد برس 

صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار