3
اكتوبر
2018
السيرة الذاتية د. عادل عبد المهدي رئيس مجلس الوزراء العراقي للدورة الجديدة
نشر منذ 2 شهر - عدد المشاهدات : 223

وكالة على مدار الساعة - حكيم الركابي 


ولد في بغداد عام 1942


- متزوج وله اربعة اولاد


- حصل على البكلوريوس في الاقتصاد من جامعة بغداد عام 1963 ، وانهى الماجستير في العلوم السياسة في المعهد الدولي للادراة العامة في باريس عام 1970، ثم في الاقتصاد في جامعة بواتية في فرنسا ايضاً في عام 1972. 


- عمل لفترة في "مركز البحث الاقليمي الاقتصادي" في جامعة بواتية قبل ان يغادر الى سوريا ولبنان في عام 1973 ليعمل في "المعهد العربي للانماء" ثم في "المعهد القومي للتنمية العربية" وذلك كرئيس لقسم الاقتصاد منذ نهاية السبعينات حتى 1982 .


يجيد الانكليزية والفرنسية، اضافة للعربية .


- عمل في وزارة الخارجية العراقية كسكرتير ثالث منذ عام 1965 ولحين فصله لاسباب سياسية نهاية عام 1969 ، كان ناشطاً سياسياً منذ نهاية الخمسينات وسجن مرات عديدة .


- شغل منصب عضو مناوب عن المرحوم السيد عبد العزيز الحكيم في مجلس الحكم في مرحلة "سلطة الادارة المدنية" والى نهايتها في حزيران/يونيو 2004.. وساهم بصياغة "قانون ادارة الدولة" والتصويت عليه في مجلس الحكم .


- شغل منصب وزير المالية في حكومة الدكتور اياد علاوي للفترة منذ نهاية حزيران/يونيو 2004 وحتى 7 نيسان/افريل 2005. ولعل اهم ما قام به خلال تسنمه هذا الموقع هو الاشراف على اعداد اول موازنة عراقية بعد غياب دام عشرات السنين (موازنة عام 2005)، واعادة العراق لصندوق النقد الدولي وقيادته الملف العراقي الخاص بالديون الخارجية البالغة 120 مليار دولار والتي توصلت الى اتفاق "نادي باريس" .


- انتخب نائباً لانتخابات الجمعية الوطنية والدورتين التشريعيتين الاولى والثانية - انتخب في اوائل نيسان/افريل 2005 كنائب لرئيس جمهورية العراق في مجلس الرئاسة انذاك.. اعاد مجلس النواب انتخابه كنائب رئيس جمهورية العراق في مجلس الرئاسة للفترة بين 2006-2010 .


- قدم استقالته من منصبه بتاريخ 24/5/2011 والتي قبلها الرئيس الطالباني بتاريخ 11/7/2011


- ساهم مع اخوانه في صياغة الدستور العراقي الجديد .


- دأب على حضور المؤتمرات العراقية والاقليمية والعالمية والتي تهتم بالشؤون السياسية والاقتصادية خصوصاً .


- له العديد من المقالات والابحاث في العديد من الصحف والمجلات ، وكان مشرفاً او رئيساً لتحرير العديد من الدوريات، كما اعد والف عدداً من الكتب والمؤلفات، منها "الموسوعة الاقتصادية" و"التضخم على الصعيد العالمي" "والثوابت والمتغيرات في التاريخ الاقتصادي للبلاد الاسلامية" (ترجمة لرسالة الدكتورا المعدة والتي لم يدافع عنها) و "تأملات في الاقتصادين العراقي والاقليمي" و"مقاربات في الاجتماع السياسي والاقتصادي الاسلامي" و "اشكالية الاسلام والحداثة".. وترجم العديد من الكتب، منها الاقتصاد الرأسمالي العالمي لكريستيان بلوا، والتبادل اللامتكافىء لسمير امين. ومتابع للاقتصاد النفطي بشكل خاص لمحوريته في الاقتصاد العراقي.. وله كتابات ومساهمات عديدة فيه، منها الورقة المفصلة بعنوان "الدولة الريعية حاجز اساس امام التنمية المستدامة"، المقدمة لمؤتمر شبكة الاقتصاديين العراقيين الذي عقد في بيروت عام 2013 .


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار