10
يناير
2018
خلف عبد الصمد : موازنة ٢٠١٨ كارثية و مالم تتداركها الحكومة سوف لن ترى النور في مجلس النواب
نشر منذ 5 شهر - عدد المشاهدات : 45

شارك النائب عن محافظة البصرة الدكتور خلف عبد الصمد خلف في الندوة التي اقامتها كلية الادارة والاقتصاد في جامعة البصرة لمناقشة قانون الموازنة الاتحادية للعام ٢٠١٨

 

و عبر د. عبد الصمد على هامش الندوة ان موازنة ٢٠١٨ هي موارنة كارثية بكل معنى الكلمة و لا يمكن القبول بها باي شكل من الاشكال مشيرا الى ان البصرة ظلمت في مسودة الموازنة بشكل واضح و سلبت استحقاقاتها الدستورية و القانونية .

 

كما اكد د. عبد الصمد ان الموارنة اهملت قطاعات باكملها و التي نعول عليها في تنشيط الاقتصاد و تشغيل الايدي العاملة بالاضافة الى ايقافها كافة التعيينات .

 

و اشار د. عبد الصمد ان الموازنة تركزت على قطاعي النفط و الكهرباء في حين اننا نسمع يوميا عن خصخصة هذين القطاعين و من المفروض ان ينعكس ذلك على الاموال التي تصرف و لكن هذا مالم نشاهده في مسودة الموازنة .

 

و طالب د. عبد الصمد الحكومة بمراجعة شاملة لقانون الموازنة و تضمينها بنودا تساعد على تنشيط الاقتصاد و اعطاء الحقوق لمستحقيها معتبرا ان بقاء صيغة قانون الموازنة بهذا الشكل سوف يضطرنا الى الوقوف بوجه تمريرها تحت قبة البرلمان .

 

كما طالب د. عبد الصمد الحكومة العراقية بالاعتماد الخبراء في الجامعات العراقية بعد فشل وزارة المالية لسنوات عدة في تقديم موازنة يمكن ان تبني العراق .

 

 

 

المكتب الاعلامي

للدكتور خلف عبد الصمد خلف

النائب عن محافظة البصرة


صور مرفقة




الملفات المرفقة



أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
معلومات قد تهمك