30
يونيو
2015
شاعر من مدينتي...بقلم صباح غميس الحمداني
نشر منذ Jun 30 15 pm30 08:41 PM - عدد المشاهدات : 254

((شاعرٌ من مدينتي))
((الشاعر الكبير حمدي الحمدي))
ولد الشاعر الكبير حمدي الحمدي عام 1916 في مدينة سوق الشيوخ. وهو من عائلة أفرادها كلهم ميّالون الى الأدب وعشقوه منذ الصغر وأبدعوا بفنونه. عشق الشعر وهو طفل صغير. ولما دخل المدرسه تركها في السنة الثانية, حيث إنصرف الى مطالعة الكتب الادبية والدواوين الشعرية على إختلافها, فتأثر بشعر المتنبي, ومقالات فهمي المدرس. وإحتك بادباء سوق الشيوخ وانضم تحت راية المرحوم العلامة الشيخ محمد حسن حيدر رحمه الله ولازمه في مجالسه حتى وفاته. وهو شاعر لواء(المنتفك)المبدع وعندليبه الغرّيد وله مواقف خطابية معروفة الذي راح يغنّي بنصرة الحق والإنسانية جريئاً في أقواله وأعماله , رائده المُثل العليا وخدمة المجتمع وقد تجلّى ذلك عندما شَغِلَ عضوية مجلس إدارة اللواء, وعضوية المجلس البلدي, ولجنة توزيع السكر حتى عُيّنَ رئيساً لبلدية كرمة بني سعيد. شاعرٌ بالسليقة وخطيب بالفطّرة, ومن يقرأ شعره يجده شاعراً مبدعاً رقيقاً ذا خيال خصب وعبقرية فذة, وله أسلوبه الرائع وحلاوة ألفاظه وتعابيره وهو ثائر ناقم على المجتمع بما يحويه من أباطيل وخرافات وكذب ورياء حسب رأيه.(1) 
((أسرة آل حمدي))
وجدهم صالح وأبناه محمد وعباس أما محمد فذريته:(ملاّ جاسم والحاج ادريس والحاج مجيد والملاّ نعمه) فالملاّ جاسم ذريته إبنه صالح والحاج مجيد ذريته:(حمدي وحلمي وعبد الرسول) وملاّ نعمه ذريته:(عبد الكريم وعبد العظيم وعبد الأمير) أما ذرية عباس فهم:(ملّه عوده وعبد الحسين وجواد), وملاّ عوده أبناءه:(ستار وناصر) أما جواد فذريته:(كاظم وحسن وعبد الحسين لم تذكر لنا المصادر له من ذرية له) 0
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1- المصادر : الكاتب صباح الحمداني - سوق الشيوخ ماضيها وحاضرها - الطبعة الأولى - بيروت - عام 2014م - ص 424 ج2 . - الكاتب خضر سلمان - صفحات من تاريخ آل حسيني ص 107,13

صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
معلومات قد تهمك