28
فبراير
2018
جستن ميرام: رحلتي مع اسود الرافدين بدأت برسالة "فيسبوك"
نشر منذ 5 شهر - عدد المشاهدات : 180

حكيم الركابي - وكالة على مدار الساعة / متابعة 


كشف مهاجم نادي أورلاندو الأميركي والمنتخب الوطني جستن ميرام، كواليس انضمامه إلى صفوف منتخب اسود الرافدين، مبيناً أن رحلته بدأت من خلال رسالة عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وقال جستن في مقابلة مع موقع theplayerstribune"" "في عام 2013 كنت أتفحص حسابي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتلقيت رسالة من شخص مجهول ويسألني فيها، هل أنت عراقي؟".

وأوضح بالقول، "نظرت إلى الرسالة وتوقفت لمدة ثانية للتفكير، لم أكن أعرف الشخص المرسل، يوسف الخفاجي، لكني رأيت أنه يبدو من الشرق الأوسط، لأي سبب من الأسباب، بدأت الكتابة واجبته بنعم أنا عراقي".

وأضاف، "لم يكن لدي أي فكرة عما سيأتي بعد ذلك، كان يمكن أن يكون تهديداً، ولكن لدهشتي أنه انتهى إلى شيء أفضل بكثير من أي من تلك الأشياء والسبب في الرسالة أصبح واضحا بسرعة كبيرة، حيث كان يوسف من محبي المنتخب الوطني العراقي لكرة القدم، وكان في عملية بحث عبر الإنترنت عن أسماء اللاعبين العراقيين الموهوبين الذين يمكن أن يمثلوا المنتخب الوطني، إذ بدأ يقول لي كيف يمكن أن أكون قادراً على تمثيل المنتخب الوطني على المستوى الدولي".

وتابع ميرام، "استمعت، وهكذا بدأت هذه الرحلة المجنونة التي صاحبها المزيد من التقلبات والمنعطفات".


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار
معلومات قد تهمك